تقنية تكسير الدهون بالتبريد  و تقنية شد الترهلات  :

 هي تقنية تكسير الدهون بالتبريد وهو اجراء غير جراحى للتخلص من الدهون بفعالية من المناطق التى يصعب التخلص من الدهون بها مثل المعدة، اسفل الظهر و الجانبين للحصول على نتائج مبهرة بدون اى مشقة وبدون تدخل جراحى اى لا توجد ابر  اومشارط أو حتى فتحات بالجلد. وعلاوة على ذلك ليست هناك حاجة للتخدير أو مسكنات الالم  ولا حتى فترة نقاهة بعد الجلسة.الآن  تم تطوير هذه التقنية لتشمل كذالك شد الترهلات بتقنية مضافة وهي الموجات الذبذبية .

 

ما هو المبدأ العلمى؟

فكرة  التى تعنى  حرفيا تفتيت أو تكسير الدهون من خلال التبريد. فإنه يستخدم التبريد كوسيلة نافعة وفعالة وانتقائية للتخلص من الخلايا الدهنية

ويستند المبدأ العلمى على ان الدهون تتأثر بالتبريد بطريقة مختلفة عن الجلد وقد ثبت أن تجميد الدهون عند درجة حرارة أعلى من بقية الجلد. لذلك عند درجة حرارة معينة يمكنك تجميد الدهون، مع الاحتفاط بسلامة الجلد.

 

هل هى آمنة؟

وقد ثبت أن التقنية آمنة في عدد من الدراسات السريرية. كما انه يتم مراقبة المنطقة المعالجة لضمان دقة التحكم في درجة الحرارة اثناء الجلسة. وقد أظهرت اختبارات عديدة أن التبريد يوثر فقط على الخلايا الدهنية ولا ضررعلى الأنسجة الأخرى، مثل الجلد او الاعضاء الداخلية ويتم التخلص من خلايا الدهون ومحتوياتها عن طريق عمليات التمثيل الغذائي في الجسم بصورة طبيعية. 

 

هل يفيدنى ؟

بعد الكشف ومراجعة الطبيب المختص يتم تحديد إذا كنت مرشحا جيدا لهذا الإجراء. المرشح المثالي يجب أن يكون شخصا يسعى لخفض الدهون من منطقة معينة بالجسم وان يكون الجلد ذو مرونة طبيعية مع عدم وجود  أي من علامات التمدد ، وان يكون غير راغب فى اجراء عملية جراحية. ويجب أن يكون المريض بصحة جيدة عموما،  ووزن الجسم لا يزيد عن 10-15٪ من الوزن المثالي، والدهون لا تنقص بالنظام الغذائي وممارسة الرياضة .اما إذا كنت تخطط لتفقد كمية كبيرة من الوزن، يجب أن تؤجل هذا الإجراء والعمل على تقليل الوزن والاقتراب من الوزن المثالي.

 

المناطق المناسبة ؟ 

الدهون العنيدة التي تقع على البطن، والجانبين واسفل الظهر. وذلك لأن خصائص التصميم الحالي للجهاز يسمح له بالتعامل براحة وفعالية مع هذة المناطق. ولكن يمكن علاج مناطق أخرى، مثل الجزء الخلفى من الذراع، ويتم تحديد ذلك من خلال تحديد كمية الدهون ومدى ملاءمتها لجهاز Cryoshape.

ماهو عدد المناطق الممكن عملها باليوم و كم عدد الجلسات المثالي لكل منطقة ؟

يخضع تقسيم الجسم لعدد من المناطق لمساحة الجسم ويمكن عمل منطقتين باليوم الواحد

اما الجلسات المخصصة لكل منطقة فتخضع لكمية وكتلة الدهون وتكون الفترة بين 4-6 اسلبيع بينها 

برنامج النحت و التخلص من الدهون؟

المطلوب تصميم برنامج حسب طبيعة كميات ومناطق الدهون بالجسم , ويشمل البرنامج المناطق المراد تكسير و التخلص من الدهون منها , مثال: منطقة الجانب الأيمن للخصر و منطقة الجانب الأيسر للخصر , وهذه منطقتين تتطلب جلستين كل جلسة في حدود ال 45 دقيقة ممكن عملهما بيوم واحد , كما ذكرنا يمكن تكرار الجلستين بعد 4-6 اسابيع للحصول على نحت و تكسير اكبر للمنطقتين , وبعد انتهاء عملية النحت و التكسير قد تحتاج بعض الحالات لشد للمنطقة حيث تتوفر تقنية الشد بنفس الجهاز بتقنية  RF

 

ماهي كيفية الشد للمنطقة المعالجة بتقنية RF؟

اذ تطلبت الحالة اجراء الشد فالمطلوب ان تتم المعالجة بمعدل مرتين اسبوعياً ولمدة 4 اسابيع حتى نحصل على النتيجة المرجوة حيث يتم تمرير جهاز طرفي بتقنية الموجات الذبذبيةRF واللتي تقوم بشد الترهلات بالمنطقة   

ما يحدث أثناء الجلسة؟

يتم تحديد المنطقة المراد علاجها وتغطيتها بشريحة هلام باردة من أجل حماية الجلد. وبعدها يتم وضع كأس الجهاز على المنطقة المراد علاجها. ثم يتم شفط المنطقة داخل الكأس والبدء بالاحساس ببرودة خفيفة  في المنطقة المعالجة وتنخفض الحرارة تدريجيا حتى  -8 درجة مئوية ، وبالتالي يتم تجميد الخلايا الدهنية داخل الكأس لمدة 40 دقيقة.

خلال العلاج، يمكنك الاسترخاء، والاستماع إلى بعض الموسيقى، أوقراءة كتبك المفضل، أواستخدام الكمبيوتر، أو مشاهدة فيلم  في حين يقوم الجهازبالتبريد اللطيف للمنطقة المعالجة.

 

ما هى الاعراض الجانبية؟

 مريح بالنسبة لمعظم المرضى.  وفي الدقائق الـ 10 الاولى عدد قليل من المرضى سوف يشعرون اثناء التبريد الأولي والشفط بألم خفيف محتمل ، فإن الغالبية تجد ذلك مقبولاً تماما. ولا حاجة للتخدير او مسكنات الالم

 

كم يستغرق الإجراء؟

تستغرق المنطقة الواحدة حسب حجم الدهون من 30 دقيقة الى ساعة واحدة بحسب المنطقة

 

ماذا يحدث بعد العلاج؟

بعد الجلسة قد يشعر المريض بحرقان طفيف  بالمنطقة المعالجة سرعان ما يختفى ومع إزالة كأس الجهاز سيكون هناك احمرار طفيف او بعض الرضرض التى تستغرق عدة ايام. و عادة ما يكون الشعور بالتنميل المؤقت في المنطقة المعالجة تدوم إلى ثمانية أسابيع.

 

متى اعود لعملى ؟

حيث لم تعد هناك المشارط والإبر، ومواد التخدير ، وليس هناك وقت للنقاهة، يمكن للمرضى العودة إلى العمل فورا واستئناف ممارسة الانشطة اليومية على الفور بعد العلاج. لا حاجة لارتداء المشدات بعد العملية. كما أنه لا توجد أية قيود أو حدود تفرض بعد العلاج.

 

هل هناك أي آثار جانبية معروفة أو مضاعفات من هذا الإجراء؟

لا يوجد اعراض جانبية بخلاف الاحمرار و الكدمات فى المنطقة المعالجة سرعان ما تختفى

 

ما هى النتائج المتوقعة بعد جلسة؟

مع اختيار المريض المناسب ، وبعد جلسة علاج واحدة   عادة ما يكون هناك ما يقرب من 20٪ انخفاض في حجم المنطقة المعالجة.ويمكن تحقيق المزيد من انخفاض الحجم مع جلسة علاج إضافية. ومع ذلك تجد كثير من المرضى يكتفون بجلسة علاج واحدة مع تقديم  البرنامج الطبى المناسب للاستفادة القصوى من الجلسات

 

هل يمر وقت طويل حتى الاحظ النتائج؟

يرجع ذلك إلى حقيقة أن التفاعل النهائي الناتج عن عملية تكسير الدهون، ، ليس فورياً. ومع ذلك ستشعر بالفرق والتحسن وبعد حوالي 4 أسابيع سوف تبدأ في رؤية تحسن ملحوظ،

 

كم عدد الجلسات المطلوبة؟

مع كل جلسة يتم ملاحظة انخفاض بنسبة 20٪ في المنطقة المعالجة. وتختلف عدد الجلسات على حسب كمية الدهون وطبيعة الجلد فتتراوح الجلسات ما بين 1-3 جلسات بين كل جلسة 4-6 اسابيع

 

هل النتيجة مضمونة وناجحة؟

في الطب لا يوجد شيء من هذا القبيل كضمان. في الواقع لا يوجد علاج في العالم بنفس النتيجة للجميع. هذا لأننا جميعا مختلفين وأجسادنا مختلفة و يمكن أن تختلف التراكيب الدهنية وبالتالى يؤثر على كيفية استجابة العلاج. ولا تتعدى نسبة عدم الاستجابة فرد من كل 10 افراد

 

ما هو العمر المناسب؟

مناسب للمرضى من فوق 18 سنة من العمر ولا بد من التقييم السليم  لخصائص كل فرد من مرونة الجلد ومحتوى الدهون بغض النظر عن أعمارهم.

 

الى متى تستمر النتائج ، وهل سوف تعود الدهون؟

شريطة الحفاظ على نفس الوزن والعادات الغذائية السليمة، لن تستعيد طبقة الدهون المفقودة. ولكن إذا قمت بزيادة السعرات الحرارية الخاصة بك بعد العملية، سوف يزيد حجم الخلايا الدهنية المتبقية ومع ذلك فمن المرجح أنك سوف تكتسب وزنا في المناطق غير المعالجة الأخرى أولا.

 

هل هناك أي أشخاص لا يمكن عمل  لهم ؟

لا يمكن اجراء الـ إذا كان لديك أي من التالى:

  • مرض رينود (مرض رينود هو اضطراب نادر في الأوعية الدموية في أصابع اليدين والقدمين، حيث تظهر الأصابع بلون أزرق عند التعرض للبرد)
  • الحمل
  • الجهاز الطبي المزروع
  • عملية جراحية بنفس المنطقة (خلال 6اشهر- سنة)
  • الفتق  السرى او الإربي
  • الحساسيه تجاه البرودة
  • التهاب الكبد الوبائى C